الاثنين 25 أكتوبر 2021 05:18 م

نشر الصحفي الأفغاني في صحيفة إندبندنت البريطانية "مختار وفايي" صورة كشفت عن مكان ومصير "هيبة الله علي زاي"، آخر قائد للجيش الأفغاني قبيل انهياره أمام قوات حركة طالبان.

وظهر "علي زاي" بالصورة، التي تداولها الناشطون بوسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، جالسا على رصيف مخيم مغلق للاجئين في ولاية فيرجينيا الأمريكية، منتظرا موافقة السلطات على دخوله.

 

 

ووصل القائد السابق للجيش الأفغاني إلى الولايات المتحدة إثر سيطرة طالبان على كابل عقب أسبوع من توليه منصبه.

وصرح "علي زاي" لوسائل الإعلام المحلية إبان توليه منصبه، قائلا: "سننتصر في هذه الحرب".

 

 

وسقطت القوات الأفغانية بسرعة بعد الانسحاب الأمريكي في أغسطس/آب الماضي ، مما فتح الطريق أمام الحركة للسيطرة على البلاد، فيما فر عشرات المسؤولين إلى الخارج ، وعلى رأسهم الرئيس الأفغاني "أشرف غني".

وسلط الانهيار السريع للجيش الأفغاني في فترة قصيرة الضوء على الأخطاء التي ارتكبتها وزارة الدفاع الأمريكية على مدى عقدين من الزمن، رغم إنفاق 83 مليار دولار في محاولة لبناء قوات مسلحة أفغانية حديثة على صورة الجيش الأمريكي.

ولم تظهر القوات الأفغانية أي مقاومة جدية في مواجهة طالبان، الأقل عددًا وعدة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات