الاثنين 25 أكتوبر 2021 05:44 م

وصل، الإثنين، قائد القوات الجوية الإماراتية، اللواء الركن طيار "إبراهيم ناصر محمد العلوي" إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي للاطلاع على أكبر مناورات جوية تجريها تل أبيب، بمشاركة عدة دول، أطلقت عليها "العلم الأرزق".

وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية إن حرس الشرف برئاسة قائد سلاح الجو اللواء "عميكام نوركين" استقبل اللواء "العلوي" في قاعدة بلماحيم الجوية، مشيرة إلى أن الجانبين تبادلا الحديث حول التعاون وتعزيز العلاقة بين سلاحي الجو.

وقال "نوركين": "أشكرك قائد سلاح الجو الإمارتي على استعدادك للوصول إلى إسرائيل. هذا يوم تاريخي ومهم للتعاون بين سلاحي الجو".

وتشارك في تدريبات هذا العام كل من فرنسا وألمانيا والولايات المتحدة وبريطانيا التي تحلق طائراتها فوق الأراضي المحتلة، للمرة الأولى منذ قيام دولة الاحتلال في عام 1948. 

وأكد رئيس العمليات في سلاح الجو الإسرائيلي "أمير لازار" للصحفيين، في قاعدة عوفدا الجوية التي تشهد المناورات، أن التدريبات "لا تركز على إيران" رغم أنها تمثل التهديد الاستراتيجي الأول لإسرائيل وفي قلب الكثير من خطط الدولة العبرية العسكرية. 

ورحب "لازار" بزيارة قائد القوات الجوية الإماراتية، رغم عدم مشاركة الإمارات في المناورة بطائراتها، ووصف تلك الزيارة بأنها "مهمة للغاية".

ونوّه رئيس العمليات في سلاح الجو الإسرائيلي إلى أن الاتفاقيات التي شهدت تطبيع العلاقات بين إسرائيل وعدد من الدول العربية ومن بينها الإمارات والبحرين والمغرب قد "فتحت المجال لمجموعة متنوعة من الفرص". 

وبحسب "لازار"، فإن أهداف تدريبات "العلم الأزرق" تتضمن مزامنة أنواع مختلفة من الطائرات التي تستخدمها دول مختلفة لمواجهة الطائرات المسيرة المسلحة وغيرها من التهديدات. 

ورغم أن التدريبات لا تركز على إيران، كما قال "لازار"، فإنه توقع أن "تعمل الدول المشاركة في التدريبات "في يوم من الأيام" على مواجهة التهديد الإيراني".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات