الاثنين 25 أكتوبر 2021 09:45 م

قالت صفحة وزارة الإعلام السودانية على "فيسبوك، الإثنين، إن حكومة رئيس الوزراء "عبدالله حمدوك" مازالت هي السلطة الانتقالية الشرعية في البلاد، وذلك بعد أن فرض الجيش سيطرته على العملية السياسية واعتقل أعضاء بالحكومة من بينهم "حمدوك" نفسه.

وأضاف بيان بصفحة الوزارة، التي يبدو أنها مازالت تحت سيطرة أنصار "حمدوك"، أن الوثيقة الدستورية تضع حق إعلان حالة الطوارئ تحت سلطات رئيس الوزراء الانتقالي، وأن إجراءات المكون العسكري إنما هي جريمة تحاسب عليها القوانين السارية.

وأبدت ترحيبها بما قالت إنها المواقف الصادرة من المنظمات الدولية والإقليمية، مثل الأمين العام للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، وجامعة الدول العربية.
 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات