رفع مجلس الأمن الدولي حظر السفر عن أرملة الزعيم الليبي السابق "معمر القذافي" واثنين من أبنائه، في خطوة إنسانية استثنائية.

وجاء في بيان تم نشره على موقع المجلس: "يسري إلغاء قيود السفر على زوجة القذافي السابقة صفية فركش، وابنته عائشة القذافي وأخيها محمد القذافي الأكبر، حيث كان الثلاثة قد حصلوا من قبل على حق اللجوء السياسي في عمان".

وأضاف البيان: "تم رفع القيود لمدة 6 أشهر حتى 31 مايو(أيار) 2022، وهؤلاء الأشخاص لهم الحق في السفر لأغراض إنسانية خلال الفترة المحددة".

وتم رفع قيود السفر على أرملة القذافي وأبنائه لمدة 6 أشهر في يونيو/حزيران الماضي، حيث كان من المفترض عودة حظر سفرهم اعتبارا من الـ30 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ويتم تقديم إعفاء من حظر السفر لأسباب إنسانية بشرط أن "يقدم الأشخاص المحددون معلومات عنهم قبل الرحلة بشهر وفي غضون شهر بعد الرحلة".

ويجوز لمجلس الأمن تعليق أو إعادة العمل بالإعفاء من السفر، رهنا باستيفاء الشروط المحددة.

المصدر | الخليج الجديد+ تاس