توقع صندوق النقد الدولي أن يصبح الاقتصاد السعودي المركز الأول عربيا بحلول عام 2022، فيما سيحل المصري في المرتبة الثانية والإماراتي ثالثا.

وأوضح التقرير أن اقتصاد السعودية سيكون في المرتبة الأولى بقيمة 876.1 مليار دولار، فيما سيحتل الاقتصاد المصري المرتبة الثانية بقيمة 438.3 مليار دولار، وسيأتي الاقتصاد الإماراتي في المركز الثالث بقيمة 427.9 مليار دولار.

 يأتي ذلك بينما توقع الصندوق أن يحتل اقتصاد العراق المركز الرابع عربياً لعام 2022، وذلك بقيمة 226.6 مليار دولار، وفق تقرير لمجلس الوزراء المصري، نقله إعلام محلي.

وتوقع الصندوق أن يحتل اقتصاد قطر المرتبة الخامسة بقيمة 180.9 مليار دولار، يليه واقتصاد الجزائر بقيمة 168.2 مليار دولار، والكويت بقيمة 138.8 مليار دولار، والمغرب بقيمة 132.6 مليار دولار، وعمان بقيمة 85.7 مليار دولار.

 وإضافة إلى ما سبق، توقع الصندوق أن يحتل اقتصاد الأردن المركز العاشر عربياً لعام 2022، بقيمة 47.5 مليار دولار، يليه اقتصاد تونس بقيمة 45.5 مليار دولار، ثم اقتصاد البحرين بـ 41.1 مليار دولار، والسودان بـ 37.8 مليار دولار، وليبيا بـ 29.2 مليار دولار، واليمن بـ 20 مليار دولار، وفلسطين بـ 18.8 مليار دولار.

 وإلى جانب ذلك، احتل المركز الـ 17 اقتصاد موريتانيا بقيمة 9.3 مليار دولار، يليه اقتصاد الصومال بقيمة 5.9 مليار دولار، وجيبوتي ب 3.9 مليار دولار، وجزر القمر ب 1.4 مليار دولار، علماً بأن توقعات 2022 لحجم اقتصادات لبنان وسوريا غير متاحة.

 وأوضح التقرير أن توقعات صندوق النقد الدولي تشير إلى أن الاقتصاد المصري سيكون ثاني أكبر اقتصاد أفريقي خلال عام 2022 بقيمة 438.3 مليار دولار مقارنة بحصوله على المركز الثالث عام 2021 بقيمة 396.3 مليار دولار.

 واستعرض التقرير تطور حجم الاقتصادات الأفريقية خلال عامي 2022 و2021، ففيما يتعلق بعام 2022.

وتوقع الصندوق أن يأتي اقتصاد نيجيريا في المركز الأول بقيمة 555.3 مليار دولار، بينما توقع أن يحتل اقتصاد جنوب أفريقيا المركز الثالث بقيمة 435.2 مليار دولار.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات