أعلنت وزارة العدل الأمريكية، صباح الأربعاء، مصادرة أسلحة إيرانية من سفينتين ببحر العرب خلال عمليات أمنية بحرية روتينية.

وقالت الوزارة في بيان عبر موقعها الإلكتروني: إن العملية "تمثل أكبر مصادرة حكومية على الإطلاق لشحنات الوقود والأسلحة من إيران".

وتابعت أن "الأسلحة الإيرانية كانت متجهة إلى الحوثيين في اليمن، وأن العملية تمت في فترات مختلفة من 2020".

وأضاف البيان: "صادرنا 171 صاروخ أرض-جو و8 صواريخ مضادة للدبابات، بالإضافة إلى ما يقرب من 1.1 مليون برميل من المنتجات البترولية الإيرانية".

وأشار البيان إلى أن "المنتجات البترولية الإيرانية صودرت من 4 ناقلات ترفع علمًا أجنبيًا في بحر العرب أو حوله أثناء توجهها إلى فنزويلا".

ولفت البيان إلى أن "الحكومة الأمريكية باعت المنتجات النفطية الإيرانية المصادرة بموجب أمر قضائي"، مشيرا إلى أنه "قد يتم توجيه عائدات بيع المنتجات النفطية الإيرانية المصادرة لصندوق ضحايا الإرهاب".

ومساء أمس الثلاثاء، أعلنت الولايات المتحدة فرض عقوبات جديدة على أفراد وكيانات عسكرية وأمنية في إيران.

وجاءت هذه العقوبات، وسط استعدادات لاستئناف المفاوضات بين إيران والقوى العالمية في فيينا بشأن العودة إلى الاتفاق النووي، حيث يأمل الجانب الغربي في عودة طهران إلى التزاماتها بموجب الاتفاق وتتطلع الجمهورية الإسلامية إلى رفع العقوبات الدولية عنها.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات