قال مصدر أمني عراقي إن طائرة مسيرة سقطت بالقرب من مقر جهاز المخابرات غربي العاصمة، بغداد، ليل الأربعاء-الخميس، من دون وقوع إصابات.

وقال المصدر، وهو ضابط في شرطة بغداد – فضل عدم الكشف عن هويته –  إن "طائرة مسيرة مجهولة المصدر سقطت قبيل منتصف ليل الأربعاء /الخميس بشكل مفاجئ بمنطقة المنصور غربي العاصمة بغداد".

ولفت أن "منطقة سقوط الطائرة لا تبعد سوى 1500 متر من المقر الرئيس لجهاز المخابرات العراقي"، بحسب ما نقلت وكالة "الأناضول".

وأوضح المصدر أن "الطائرة وبعد اجراء الفحص تبين أنها لا تحمل أسلحة أو متفجرات، كما لم يعرف حتى الآن الجهات التي تقف وراء إرسال الطائرة إلى المنطقة أو الهدف منه".

وفي 11 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أعلنت بغداد نجاة رئيس الوزراء، "مصطفى الكاظمي" من محاولة اغتيال فاشلة، عبر هجوم بثلاث طائرات مسيرة مفخخة بمتفجرات، تم إسقاط اثنتين منها، بينما سقطت الثالثة في مقر إقامته بالعاصمة بغداد، ما أصاب عددا من حراسه.

والهجوم جاء بعد أيام على انتقادات تعرض لها "الكاظمي" من فصائل المقاومة العراقية، التي تضم غالبية فصائل الحشد الشعبي بالتورط في تزوير الانتخابات لإبعادهم من المشهد السياسي.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول