ارتفعت الصادرات التركية خلال العام الجاري، إلى 221 مليار دولار، ووصلت إلى أعلى مستوى في تاريخ الجمهورية على أساس سنوي.

وقال الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، في كلمة له خلال مشاركته في اجتماع المجلس الاستشاري لفرع حزب العدالة والتنمية في ولاية غازي عنتاب (جنوب)، السبت، إن تركيا حققت نموا اقتصاديا خلال العام الماضي، لتحل بذلك في المركز الثاني (بعد الصين ضمن مجموعة العشرين).

وأوضح أن تركيا حققت نموا بمعدل 1.8%، بينما شهد الاقتصاد العالمي انكماشا بنسبة 3.4% العام الماضي.

وتابع: "بلغت صادراتنا 221 مليار دولار ووصلت إلى أعلى المستويات في تاريخنا على أساس سنوي".

وقال: "من خلال النمو بنسبة 7.2% في الربع الأول و21.7% في الربع الثاني و7.8% في الربع الثالث من عام 2021، فقد عززنا نجاحنا في العام السابق".

وأعرب عن اعتقاده باستكمال الاقتصاد التركي العام 2021 بأرقام نمو مؤلفة من خانتين.

وأشار الرئيس التركي أن بلاده عوضت بشكل كبير خلال 2021 عن خسائرها في السياحة العام الماضي، مضيفا بالقول: "عام 2022 سيكون عامًا أفضل بكثير لقطاعنا السياحي".

وقال: "بينما توقفت الاستثمارات في العالم، تواصل بلادنا جذب الاستثمارات، تعمل مناطقنا الصناعية المنظمة ومصانعنا ومنشآتنا بجدية وتنتج وتصدر".

وتوقع أن تبلغ صادرات غازي عنتاب خلال العام الجاري 12 مليار دولار.

المصدر | الخليج الجديد