الجمعة 31 ديسمبر 2021 05:39 ص

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة ترفض قرار البحرين بتعيين سفير لها لدى النظام السوري.

ونقل موقع قناة "الحرة" الأمريكية عن المتحدث (دون ذكر اسمه) أن واشنطن "لا تدعم جهود إعادة تأهيل بشار الأسد".

وأضاف: "لا نؤيد خطوات تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع النظام، بما في ذلك هذه العلاقة.. كما أننا لن نرفع العقوبات أو ندعم إعادة إعمار سوريا حتى يتم إحراز تقدم لا رجوع عنه نحو الحل السياسي".

وأشار إلى أن واشنطن "تحث دول المنطقة التي تفكر في التعامل مع نظام الأسد على النظر بعناية في الفظائع التي ارتكبها هذا النظام بحق الشعب السوري على مدار العقد الماضي، فضلا عن مساعيه المستمرة لمنع وصول المساعدات الإنسانية إلى أنحاء كثيرة من البلاد".

والخميس، أصدر ملك البحرين "حمد بن عيسى آل خليفة" مرسوما بتعيين "وحيد مبارك سيار" رئيسا لبعثة بلاده الدبلوماسية في دمشق، وسفيرا مفوضا فوق العادة.

ويعد "سيار" أول سفير للبحرين في دمشق منذ قطعت الدولة الخليجية علاقاتها مع النظام السوري عام 2012 على خلفية القمع العنيف للاحتجاجات الشعبية السورية إبان الربيع العربي.

والبحرين هي الدولة الخليجية الثانية، بعد الإمارات، التي تعلن إعادة سفيرها إلى دمشق.

وفي نهاية 2019، كشفت البحرين عن استمرار العمل في سفارتها لدى النظام في سوريا، لافتة إلى أن "سفارة سوريا في المنامة تقوم بعملها أيضا، والرحلات الجوية بين البلدين قائمة دون انقطاع".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات