الأحد 2 يناير 2022 02:57 م

أعلن ولي عهد دبي "حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم"، أن الإمارة أقرت، الأحد، موازنة العام المالي 2022 بإجمالي نفقات قدرها 59.95 مليار درهم (16.3 مليار دولار)، أعلى 5% عن موازنة العام السابق البالغة 57.1 مليار درهم (15.5 مليار دولار).

وقال في تغريدة على حسابه بـ"تويتر"، إنه تم إقرار ميزانية دبي للسنوات المالية 2022-2024 بإجمالي نفقات قدرها 181 مليار درهم (49 مليار دولار).

وتبلغ الإيرادات المتوقعة في العام 2022 نحو 57.55 مليار درهم (15.66 مليار دولار)، قياسا على 52.31 مليار درهم (14.24 مليار دولار) خلال 2021.

وفي هذا الصدد، ذكرت وكالة "الأناضول"، أن موازنة دبي تحقق فائضا (الفرق بين الإيرادات والمصروفات) بقيمة 2.4 مليار درهم (653 مليون دولار) في 2022، مقابل عجز بقيمة 4.79 مليار درهم (1.3 مليار دولار) في 2021.

وتستحوذ الرسوم على الحصة الأكبر من الإيرادات في الميزانية الجديدة بنسبة 57%، ثم ضريبة القيمة المضافة والضريبة الانتقائية 2%، والرسوم الجمركية 10%، وعوائد الاستثمارات الحكومية وإيرادات النفط بنسبة 6% لكل منهما.

وفيما يخص المصروفات الحكومية، تستحوذ الرواتب والأجور على 34% من الإجمالي، ثم المصروفات العمومية والإدارية بنسبة 24%، والمنح والدعم الحكومي بنسبة 21%، والمشروعات الإنشائية 9%.

وتمتلك كل حكومة محلية من الإمارات السبع موازنة خاصة تزيد في أحيان كثيرة على قيمة الموازنة الاتحادية، وخصوصا في أبوظبي ودبي، اللتان يعتمد كل منهما موازنة ضخمة للنفقات، ومن بينها المساهمة في تمويل الموازنة الاتحادية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات