الثلاثاء 18 يناير 2022 04:35 ص

تبنّت شركة "بترول أبوظبي" (أدنوك) الحكومية، خطة لضمان استمرارية عملها لزبائنها في الإمارات والعالم، بعد الهجوم الذي شنته جماعة أنصار الله الحوثية على مستودع للوقود ومواقع أخرى بأبوظبي.

وقالت الشركة في رسالة نشرتها الثلاثاء عبر حسابها بموقع "تويتر": "في أعقاب حادثة مستودع الوقود في المصفح، باشرت أدنوك بتفعيل خطط استمرارية الأعمال لضمان توفير إمدادات موثوقة من المنتجات لعملائها في دولة الإمارات وحول العالم، مع الحفاظ على أمن وسلامة كوادرها".

وكانت جماعة الحوثيين قد كشفت تفاصيل العملية الهجومية التي استهدفت الإمارات، وقوبلت بتنديد إقليمي ودولي وأممي واسع.

وقال المتحدث العسكري باسم الجماعة يحيى سريع إن العملية استهدفت مطاري دبي وأبوظبي ومصفاة النفط في مصفح، وعدداً من المواقع والمنشآت الإماراتية المهمة والحساسة.

وذكر المسؤول العسكري الحوثي، في بيان متلفز، أن العملية، التي وصفها بالموفقة، جرت بخمسة صواريخ بالستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيّرة، من دون الكشف عن رقم محدد.

والإثنين، أعلنت شرطة أبوظبي وفاة مواطن باكستاني وشخصين من الجنسية الهندية، وإصابة 6 آخرين، جراء انفجار 3 صهاريج نقل بترولية وحريق بمطار أبوظبي، في حين أكد الحوثيون أنهم شنوا عملية عسكرية في العمق الإماراتي.

المصدر | الخليج الجديد