السبت 22 يناير 2022 03:00 م

دعت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) في اليمن، الشركات الأجنبية إلى مغادرة الإمارات، التي باتت "غير آمنة"، ما دام "حكامها مستمرين في العدوان على بلدنا".

جاء ذلك، في تغريدة للمتحدث العسكري باسم قوات الحوثي "يحيى سريع"، السبت، قال فيها إنه بعد "المجازر التي ارتكبها التحالف السعودي بحق شعبنا"، فإنه يجب على الشركات الأجنبية في الإمارات مغادرة البلاد.

وأضاف: "الإمارات دويلة غير آمنة، ما دام حكامها مستمرين في العدوان على بلدنا".

والجمعة، هددت جماعة "أنصار الله"، السعودية والإمارات بهجمات يسمع العالم فيها عويلهم.

وجدد المجلس السياسي الأعلى للجماعة في بيان التأكيد أن "القوات المسلحة في مقام ردع العدوان والحصار سترد بقوة على كل المعتدين"، داعيا "الصامتين تجاه مجازر العدوان، إلى أن يبلعوا ألسنتهم عندما يتعالى صراخ السعودية والإمارات".

وِأشار المجلس في بيان، إلى أن "السعودية والإمارات أجبن من المواجهة في ساحات الوغى، وعويلكم سيسمعه كل العالم عندما ينالكم بأس اليمن"، مؤكدا أن "صمود أبناء الشعب اليمني الصابر الشجاع سيثمر بإذن الله عزة وشموخا".

والإثنين الماضي، تبنى الحوثيون هجمات "بصواريخ باليستية وطائرات مسيرة ومجنحة"، استهدفت منشآت في منطقة المصفح، وموقعا قيد الإنشاء بمطار أبوظبي الجديد، وأسفرت عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 8.

وهددت الجماعة بالمزيد من الغارات الجوية على الإمارات، إذا استمرت دول الخليج في ما وصفته بـ"العدوان على اليمن".

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر | الخليج الجديد