الاثنين 21 مارس 2022 12:21 م

حصد عرض "أناركيا"، لفرقة مسرح الخليج العربي، معظم جوائز أيام المسرح للشباب بالكويت، في دورتها الثالثة عشرة التي أسدل الستار عليها، الأحد، بمسرح الدسمة في العاصمة الكويت.

ونال العرض 10 جوائز، على رأسها جائزة "أفضل عرض متكامل"، وهي الجائزة الكبرى للمهرجان التي حملت اسم الراحل "خالد النفيسي"، وأفضل عرض متناغم، وأفضل إخراج لـ"محمد الأنصاري"، وأفضل تأليف لـ"فاطمة العامر"، وأفضل ممثلة لـ"سعاد الحسيني".

وكذلك أفضل ممثل في دور ثان لـ"فيصل الصفار"، وأفضل ديكور لـ"محمد بهبهاني"، وأفضل ماكياج لـ"عبدالعزيز الجريب"، وأفضل أزياء لـ"حصة العباد"، وأفضل إضاءة لـ"فاضل النصار".

وقال "محمد الأنصاري" مخرج "أناركيا"، إنه سعيد بكل هذه الجوائز التي حصدتها المسرحية، مقدما الشكر للفريق الذي عمل معه.

وتدور المسرحية طبقا لمخرجها، حول رجل يأبى الخروج من بيته ووطنه، رغم أنه مصاب بمرض الزهايمر، وتتركز فكرتها الأساسية على أن الإنسان يولد بلا عادات سيئة، لكنه يكتسب هذه العادات بعد ذلك.

وتنافست على جوائز المهرجان الذي نظمته الهيئة العامة للشباب 5 عروض مسرحية كويتية شبابية، عرضت جميعها على مسرح الدسمة.

وتشكلت لجنة التحكيم برئاسة علي حيدر وعضوية خالد أمين وأيمن الخشاب وهيا عبدالسلام وفيصل العبيد.

وأكد "خالد أمين"، أن ما ميز المهرجان هذه السنة، هو وجود شباب يحب العمل في المسرح بشكل جدي.

وقال إن العروض التي قدمت "عروض جيدة وليست جيدة جدا وليست ممتازة ولكن نحن على أمل أن تكون جيدة جدا وممتازة في السنوات المقبلة".

وأوضح أن عرض "أناركيا"، استحق كل هذه الجوائز، لأنه "أنضج تجربة بجميع عناصرها الفنية.. هذا كان قرار اللجنة التفصيلي.. دخلنا في كل تفاصيلها وعملنا مشاهدة أخرى للأعمال للتأكد من أحقية المسرحية للجوائز".

وذهبت جائزة أفضل ممثل في دور أول إلى "عبدالله البلوشي"، عن دوره في مسرحية "صالحه" لفرقة المسرح الكويتي.

وقال "البلوشي"، بنهاية الحفل "كانت منافسة صعبة بين كل إخواني.. الجاي أحسن بإذن الله. الواحد يعمل اللي عليه والتوفيق من عند رب العالمين".

وفازت بجائزة أفضل ممثلة في دور ثان "فاطمة العصيمي"، عن مسرحية "وميض"، وأفضل موسيقى ومؤثرات صوتية "بدر الشعيبي"، عن ذات المسرحية.

وذهبت جائزة الإبداع التشجيعية إلى "زينب العلي" عن مسرحية "قبر ولكن" لفرقة المسرح الشعبي، كما ذهبت جائزة "تريند آرت برودكشن" إلى "ياسمين الملا" عن ماكياج مسرحية "ذاكرة صفراء".

وخصص المنظمون جوائز تقدير لعدد من الفنانين المتميزين، وهم "سلمى شريف" عن مسرحية "قبر ولكن"، وشهادة تميز للطفل "راشد الراشد" عن مسرحية "ذاكرة صفراء"، وشهادة تميز للفنان "أحمد أبل" عن مسرحية "صالحه".

وقام بتسليم الجوائز ودروع التكريم "مشعل الشاهين الربيع" مدير عام الهيئة العامة للشباب، ونائب المدير العام "مشعل السبيعي"، ورئيس المهرجان "محمد المزعل".

وأوصت لجنة التحكيم بإقامة مسابقة للتأليف المسرحي وإفساح المجال لإقامة مسرحيات باللهجات المحلية واللغات الأجنبية مع تخصيص جائزة لتصميم كتيب العرض، وإلغاء جائزة أفضل عرض متناغم والاكتفاء بجائزة أفضل عرض متكامل.

المصدر | رويترز