الثلاثاء 19 أبريل 2022 08:56 م

تعهد رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني، "رشاد العليمي"، الثلاثاء، بالالتزام بقاعدة الشراكة والتوافق لمواجهة التحديات، وذلك في أول تصريح له بعد أداء اليمين الدستورية.

وأضاف "العليمي": "سنسعى لتحقيق السلام ووحدة الدولة.. وتعزيز العلاقات مع المجتمع الدولي والدول العربية"، كما وعد بالعمل على تأمين الملاحة الدولية.

وجاء حديث "العليمي" بعد أدائه وأعضاء مجلس القيادة اليمين الدستورية أمام البرلمان، وذلك بعد أقل من أسبوعين على تسلمه السلطة من الرئيس "عبدربه منصور هادي".

ويتناقض تصريح "العليمي" حول الشراكة مع ما كشفته صحيفة "وول ستريت جورنال"، الأحد الماضي، عن أن السعودية دفعت الرئيس "هادي" إلى التنحي عن منصبه، في وقت سابق هذا الشهر، وبأن مسؤولين احتجزوه في منزله بالرياض وقيدوا اتصالاته.

وبحسب مصادر الصحيفة، هدد بعض المسؤولين السعوديين بنشر ما قالوا إنه دليل على فساد "هادي"، وذلك في إطار جهودهم لإقناعه بالتنحي.

وأعلن "هادي" تنحيه في 7 أبريل/نيسان الجاري، وسلم صلاحياته إلى مجلس قيادة جديد مع دخول اليمن في هدنة.

وصدر قرار "هادي" بعد مشاروات انطلقت في السعودية يوم 30 مارس/آذار الماضي، بهدف التوصل إلى حلول لإنهاء الصراع الدامي المستمر منذ أكثر من 7 سنوات في البلاد.

المصدر | الخليج الجديد