الجمعة 22 أبريل 2022 07:12 م

أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) اليمنية، الجمعة، عن وصول وفد من سلطنة عُمان إلى العاصمة صنعاء وسط اليمن، ضمن جهود الدفع بعملية السلام في البلد العربي الذي يمزقه الصراع منذ 7 أعوام.

وقال تليفزيون "المسيرة" الناطق باسم جماعة "أنصار الله"، إن "وفدا عمانيا برفقة الوفد الوطني (في إشارة إلى الوفد المفاوض في الجماعة) يصل إلى العاصمة صنعاء".

وأضاف أن "زيارة الوفد إلى صنعاء تأتي في إطار متابعة الهدنة والنقاش مع رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط"، مشيرا إلى أن الزيارة تأتي في إطار استكمال دور السلطنة البارز في متابعة الهدنة والسعي لوقف الحرب والحصار.

وتعد زيارة الوفد هي الثانية، إذ زار وفد من المكتب السلطاني العُماني صنعاء، في 5 يونيو/حزيران الماضي، وأجرى لقاءات مع زعيم "أنصار الله" "عبدالملك الحوثي"، ورئيس المجلس السياسي الأعلى "مهدي المشاط"، للدفع بالسلام في اليمن.

وتلعب سلطنة عُمان دور وساطة بين جماعة "أنصار الله" والسعودية التي تقود التحالف العربي، سعيا في التوصل إلى حل سياسي للصراع الذي يمزق اليمن.

وفي الثاني من أبريل/نيسان الجاري، أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة "هانس جروندبرج"، بدء سريان هدنة في اليمن لمدة شهرين، تتضمن إيقاف العمليات العسكرية الهجومية براً وبحراً وجواً داخل اليمن وعبر حدوده، وتيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة، والسماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء كل أسبوع، وعقد اجتماع بين الأطراف للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات لتحسين حرية حركة الأفراد داخل اليمن.

ويشهد اليمن منذ نحو 7 أعوام معارك عنيفة بين جماعة "أنصار الله" وقوى متحالفة معها من جهة، والجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً مدعوماً بالتحالف العربي من جهة أخرى لاستعادة مناطق شاسعة سيطرت عليها الجماعة بينها العاصمة صنعاء وسط البلاد أواخر 2014.

وأودى الصراع الدائر في اليمن منذ اندلاعه بحياة 377 ألف شخص، 40% منهم سقطوا بشكل مباشر، حسب تقرير للأمم المتحدة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات