السبت 28 مايو 2022 09:56 م

قال رئيس الوزراء المصري، "مصطفى مدبولي"، السبت، إن حكومته تعمل على طرح أصول للدولة بقيمة 40 مليار دولار للشراكة مع القطاع الخاص.

جاء ذلك بحسب بيان للحكومة المصرية، عقب لقاء جمع "مدبولي" مع "أكثر من 30 من كبار المستثمرين الإماراتيين للتعريف بالفرص الاستثمارية في مصر.

وتواجه مصر تحديات متصاعدة كأغلب الدول العربية، ناجمة عن تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية التي بدأت في فبراير/ شباط الماضي، بصدارة ارتفاع أسعار السلع الأولية.

ولجأت الحكومة المصرية في مارس/آذار الماضي، لبدء مشاورات مع صندوق النقد الدولي، بشأن التوصل لاتفاق على برنامج إصلاح يرافقه قرض مالي.

وأوضحت الحكومة المصرية في بيان، السبت، أن "مدبولي" ترأس وفدا مصريا يضم وزراء التخطيط والزراعة والتجارة والصناعة، في مستهل زيارة للإمارات غير محددة المدة.

وقال "مدبولي" خلال اللقاء، إن "المستهدفات التي نعمل على تحقيقها هي أن تصل نسبة مساهمة القطاع الخاص في الاستثمارات الكلية من 30% حاليا إلى 65% خلال 3سنوات".

وأضاف: "في الوقت نفسه نعمل على طرح بعض الأصول أمام القطاع الخاص لكي يستحوذ على نسب منها، وقدرنا ذلك بنحو 40 مليار دولار على مدار 4 سنوات بمتوسط 10 مليارات دولار سنويا".

وزاد: "اقتصاديا، نحن الآن في مرحلة الانفتاح بقوة على القطاع الخاص، والدخول معه في مشروعات عملاقة".

ويبلغ حجم الاستثمارات الإماراتية في مصر 20 مليار دولار، وفق ما ذكره "جمال الجروان" الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج، خلال اللقاء.

وتوقع "الجروان"، زيادة الاستثمارات الإماراتية في مصر إلى 35 مليار دولار خلال 5 سنوات، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية، السبت.

وأدى ارتفاع أسعار الغذاء والنفط والطاقة، إلى جانب السياسات الاقتصادية غير الفعالة لنظام الرئيس "عبدالفتاح السيسي"، إلى زيادة معاناة المصريين العاديين، ما يثير شبح اضطراب سياسي واجتماعي آخر شبيه بالثورة المصرية في أوائل عام 2011.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات