الأحد 29 مايو 2022 11:30 م

أعلنت جماعة الحوثي اليمنية، مساء الأحد، انطلاق أول رحلة تجارية من مطار صنعاء الدولي إلى العاصمة المصرية القاهرة، الأربعاء المقبل، للمرة الأولى منذ 6 سنوات.

جاء ذلك في تصريح أدلى به وزير النقل في حكومة الحوثيين (غير معترف بها دوليا) "عبدالوهاب الدرة"، وأوردته وكالة الأنباء (سبأ) التابعة للجماعة.

وأوضح "الدرة"، أن "مكتب المبعوث الأممي (هانس غروندبرغ) أبلغ الجماعة بأن تسيير أول رحلة تجارية مدنية من صنعاء إلى القاهرة سيكون الأربعاء المقبل، عبر شركة الخطوط الجوية اليمنية".

ودعا الأمم المتحدة إلى "مضاعفة الرحلات التجارية المدنية لإنقاذ حياة المرضى وتخفيف معاناة الشعب اليمني".

وجرى استئناف الرحلات التجارية من صنعاء إلى العاصمة الأردنية عمان والعكس في 16 مايو/أيار الجاري.

وتردد في وسائل إعلام تابعة للحوثيين أن القاهرة رفضت استقبال يمنيين بوثائق سفر صادرة من صنعاء، الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي، وليس من السلطة الشرعية.

ولم تصدر عن السلطات المصرية إفادة بشأن الرحلة التي أعلن عنها الحوثيون.

لكن في 23 مايو/ أيار الجاري، كشفت وزارة الخارجية المصرية، عن السماح بتسيير رحلات طيران مباشرة بين القاهرة وصنعاء، في إطار هدنة الأمم المتحدة، وذلك دون الإعلان عن موعد لبدء تلك الرحلات.

وهذه الهدنة سارية منذ الثاني من أبريل/ نيسان الماضي، على أن تستمر شهرين وهي قابلة للتمديد.

ومن أبرز بنود الهدنة: إعادة تشغيل الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء، وفتح الطرق في مدينة تعز (جنوب غرب) التي يحاصرها الحوثيون منذ سبع سنوات.

وأغلق التحالف العربي في أغسطس /آب 2016 مطار صنعاء أمام الرحلات المدنية، بعد اتهامه الحوثيين باستخدامه لأغراض عسكرية، الأمر الذي تنفيه الجماعة.

ومنذ أكثر من 7 سنوات، يشهد اليمن حربا مستمرة أحد طرفيها هي القوات الموالية للحكومة الشرعية، مدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية.

وتقاتل هذه القوات مسلحي جماعة الحوثي المدعومين من إيران والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر /أيلول 2014.

المصدر | الأناضول