الثلاثاء 31 مايو 2022 02:22 م

أظهرت بيانات مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، الثلاثاء، تحولها إلى تحقيق الأرباح بقيمة 10.1 مليارات درهم (2.75 مليار دولار) في 2021، إثر التعافي من تأثيرات جائحة كورونا.

وكانت مؤسسة دبي (الذراع الاستثماري لحكومة دبي) سجلت خسارة بقيمة 15.5 مليار درهم (4.2 مليارات دولار) في العام 2020.

وأوضحت في بيان، أن التحول للأرباح يعود إلى نمو الإيرادات السنوية بنسبة 24.5% إلى 169.4 مليار درهم (46.12 مليار دولار)، مقابل 136.11 مليار درهم (37.06 مليار دولار) في 2020.

وجاء نمو الإيرادات مدفوعاً بشكلٍ أساسي بارتفاع أسعار السلع الأساسية كالنفط والغاز، وتسارع النشاط في قطاع النقل. كما تحسنت النتائج بدعم الزخم القوي في القطاعات الأخرى، تزامناً مع التخفيف التدريجي لقيود السفر العالمية.

ولفت البيان إلى أن المعرض العالمي "إكسبو 2020 دبي" لعب دوراً جوهرياً في التعافي الذي شهده اقتصاد دبي بشكل عام.

وأشار إلى الضبط الصارم للتكاليف وانخفاض المخصصات في قطاعات البنوك والعقارات والضيافة، فيما ساهمت عمليات إنتاج الألمنيوم بشكل فعلي في تحقيق هذه النتائج الإيجابية.

وبلغ صافي الأرباح العائدة لحاملي الأسهم 5.5 مليارات درهم (1.49 مليار دولار)، وانخفضت الأصول بنسبة 1% مقارنة مع نهاية 2020 إلى 1.101 تريليون درهم (299.8 مليار دولار)، وفق البيان.

وتراجعت مديونية المؤسسة بنسبة 1% على أساس سنوي في العام الماضي، إلى 862.7 مليار درهم (234.9 مليار دولار).

و"دبي للاستثمارات الحكومية" هي الذراع الاستثماري الرئيسي لحكومة دبي، تأسست في مايو/أيار 2006، وهي مكلفة بتوحيد وإدارة محفظة حكومة دبي من الاستثمارات والمؤسسات التجارية.

المصدر | الأناضول