السبت 4 يونيو 2022 02:15 ص

رحب مجلس الأمن الدولي، الجمعة، بتمديد الهدنة بين الأطراف اليمنية شهرين، داعيا الدول والمؤسسات المانحة إلى تقديم التمويل الكامل للنداء الإنساني الذي أطلقته الأمم المتحدة نهاية أبريل/نيسان الماضي، كما حذر من حدوث مجاعة في البلاد.

وقال بيان أصدره المجلس بالإجماع (15 دولة) "يرحب المجلس بتمديد الهدنة في اليمن، ويؤكد تقديره للإجراءات التي اتخذتها الأطراف المعنية للمحافظة على تماسك الهدنة، والذي قاد إلى تحقيق مزايا ملموسة وحقيقية للشعب اليمني، بما في ذلك الخفض الملحوظ في أعداد الضحايا المدنيين".

وأعرب بيان المجلس عن "الأمل أن تؤدي الهدنة إلى وقف شامل لإطلاق النار وتسوية سياسية شاملة بإشراف الأمم المتحدة".

كما أعرب ممثلو الدول الأعضاء بالمجلس في بيانهم عن "القلق بشأن مخاطر حدوث مجاعة في هذا البلد، وحثوا المانحين على تقديم تمويل كامل لخطة الاستجابة الإنسانية التي أعلنت عنها الأمم المتحدة".

من جهتها، قالت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، الجمعة، إن 19 مدنيا لقوا مصرعهم باليمن وأصيب 32 في حوالي 20 حادثة مرتبطة بالحرب خلال شهري الهدنة التي رعتها المنظمة الدولية، وذلك بسبب ألغام ومقذوفات من مخلفات الحرب، داعية جميع الأطراف لفتح الطرق المؤدية إلى مدينة تعز اليمنية.

وقالت المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان "ليز ثروسيل"، في بيان، إن "الوضع الإنساني مزر حاليا في المنطقة، وبناء عليه نحث كافة الأطراف على بذل جهود جدية لضمان إعادة فتح الطرق المؤدية إلى مدينة تعز التي يحاصرها الحوثيون منذ عام 2015".

وأضافت أن "أهالي المدينة يواجهون تحديات هائلة للحصول على المياه وشراء الطعام والوصول إلى الخدمات الطبية".

وأشارت إلى أن "الكثيرين في تعز يعيشون، كما هي الحال في مناطق أخرى من اليمن، الكثير من الصدمات في سياق النزاع بسبب مستويات العنف المسلح العالية، وانتهاكات القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، بما في ذلك الاعتداءات التي تستهدف المدنيين".

وأضافت أن "الأطفال بشكل خاص هم الأكثر عرضة لخطرها. ففي الفترة الممتدة بين الثاني من أبريل/نيسان (الماضي) والأول من يونيو/حزيران (الجاري)، قُتل 3 أطفال وأصيب 12 آخرون بهذه الطريقة".

غير أنها ذكرت أن اليمن شهد تراجعا في حدة العنف والأعمال العدائية خلال الشهرين الماضيين بفضل الهدنة.

وأعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن "هانس جروندبرج"، الخميس، عن اتفاق طرفي الصراع على تمديد الهدنة التي توسطت فيها المنظمة الأممية لشهرين بموجب نفس شروط الاتفاق الأصلي الذي كان من المقرر أن ينتهي الخميس.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات