الثلاثاء 14 يونيو 2022 09:27 م

أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية "أورسولا فون دير لاين"، الثلاثاء، أنه سيتم توقيع اتفاق ثلاثي، الأربعاء، بين الاتحاد الأوروبي ومصر وإسرائيل، لتصدير الغاز إلى أوروبا، في إطار جهود الاتحاد لتقليص اعتماده على واردات الغاز الروسية.

وكتبت "فون دير لاين"، في تغريدة على "تويتر": "غدا (الأربعاء) سنتخذ خطوة مهمة بتوقيع اتفاق ثلاثي بشأن الغاز بين إسرائيل والاتحاد الأوروبي ومصر"، مبدية امتنانها "لأن إسرائيل ستزيد من إمدادها بالطاقة إلى الاتحاد الأوروبي". 

وتابعت المسؤولة الأوروبية: "سنوحد قوانا للمساعدة في حماية العالم من أزمة غذاء كبرى".

وفي السياق، قال الناطق باسم الاتحاد الأوروبي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "لويس ميغيل بوينو"، إن "فون دير لاين" ستجري الأربعاء زيارة لمصر والأردن.

وأوضح في تغريدة له عبر تويتر أن الزيارة "ستبحث كيفية تعزيز التعاون المشترك مع الشريكين الإستراتيجيين للاتحاد الأوروبي 🇪🇬🇯🇴، وخاصة في مجالي الطاقة والأمن الغذائي".

ومن المقرر أن تغادر وزيرة الطاقة الإسرائيلية "كارين الحرار" إلى مصر الأربعاء للمشاركة في اجتماع منتدى غاز الشرق الأوسط على المستوى الوزاري، ومن المتوقع أن يجري توقيع الاتفاق على هامش المنتدى.

وبحسب هيئة البث الإسرائيلية، "تلتقي وزيرة الطاقة الإسرائيلية كارين الحرار غدًا في القاهرة مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ومسؤولين مصريين".

وقد أفادت مسودة وثيقة بتاريخ 7 يونيو/حزيران 2022 اطلعت عليها رويترز، بأن المفوضية الأوروبية اقترحت على دول الاتحاد الأوروبي، عقد صفقة مع مصر وإسرائيل، لزيادة واردات الغاز الطبيعي من شرق البحر المتوسط.

وتأتي مسودة مذكرة التفاهم، في إطار جهود الاتحاد الأوروبي لخفض واردات الوقود الأحفوري من روسيا بعد الحرب في أوكرانيا.

والشهر الماضي، صرح سفير الاتحاد الأوروبي لدى مصر، "كريستيان برغر"، بأن "الاتحاد يتفاوض مع كل من مصر وإسرائيل للتعاون في تصدير الغاز إلى دول القارة".

وأضاف برغر أنه "من المتوقع التوصل إلى اتفاق نهائي قريبا جدا"، لافتا إلى أن "المفاوضات تتركز على جلب الغاز الطبيعي من إسرائيل، وتحويله إلى غاز مُسال، ثم تصديره إلى أوروبا".

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات