الجمعة 1 يوليو 2022 07:54 ص

وضع وزير الخارجية الأمريكي الأسبق "هنري كيسنجر"، 3 سيناريوهات محتملة بشأن مستقبل النزاع في أوكرانيا.

وقال الدبلوماسي الأمريكي المتقاعد في حديث لمجلة "ذي سبيكتيتور": إن "روسيا تغزو حتى الآن 20 بالمئة من أوكرانيا والجزء الأكبر من دونباس والمنطقة الصناعية والزراعة الأساسية، وجزء من الأراضي على ساحل البحر الأسود".

وأضاف، "إذا توقفت عند هذا الحد، سيكون هذا انتصارا لها".

واعتبر "كيسنجر" أن "دور الناتو (في مثل هذه الحالة) لن يكون مهما مثلما كان يعتقد في الماضي".

وأشار إلى أن السيناريو الثاني يتمثل في محاولة "طرد" روسيا من الأراضي التي سيطرت عليها في عمليتها العسكرية، بما فيها القرم.

وتابع "كيسنجر": "في حال استمرار الأعمال العسكرية ستزداد مخاطر دخول (الغرب) في حرب مباشرة مع روسيا".

وأوضح أن السيناريو الثالث يتمثل في العودة إلى ما كان عليه الوضع قبل 24 فبراير/ شباط، مضيفا أنه في هذه الحالة ستتم إعادة تسليح أوكرانيا وهي ستكون مرتبطة مع الناتو بشكل وثيق أو قد تكون عضوا في الحلف في المستقبل.

ولفت إلى أن هذا السيناريو يفترض تجميد النزاع لفترة معينة.

وفي 24 فبراير الماضي، شرعت روسيا بهجوم على أوكرانيا، ما أثار رفضا دوليا واسعا وعقوبات اقتصادية مشددة على موسكو.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات