يتجه "حزب التجمع"، أحد مكونات القائمة العربية المشتركة في إسرائيل، إلى خوض انتخابات الكنيست المقبلة بشكل منفرد؛ بسبب "غضب" من سياسة النائب "أيمن عودة".

وبحسب ما نقلته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية عن مصدر لها، الخميس، فإنه "إذا لم يكن هناك وعد رسمي بتغيير السياسة والحفاظ على الهوية العربية الفلسطينية، فلن نكون ضمن القائمة".

وأضاف: "مع اقتراب الموعد النهائي لتقديم القوائم، تتزايد الأصوات داخل حزب التجمع المطالبة بالانفصال عن القائمة المشتركة والترشح كحزب مستقل، بسبب غضب من سياسة عضو الكنيست أيمن عودة".

وهناك أغلبية كبيرة داخل التجمع تدعم الترشح المستقل، مطالبين الجمهور "بالتصرف كحزب مختلف يضع أمام أعينه مبدأ دولة لجميع مواطنيها"، وفق المصدر.

ومن المتوقع حصول "القائمة المشتركة" على 6 مقاعد في الكنيست الإسرائيلي من أصل 120 مقعدا، وفق أحدث استطلاعات الرأي الإسرائيلية، وحصول "القائمة العربية الموحدة" التي يتزعمها "منصور عباس"، على 4 مقاعد (حصلتا متحدتين على 15 مقعدا في الانتخابات قبل السابقة).

المصدر | الخليج الجديد + متابعات