الجمعة 19 أغسطس 2022 09:18 ص

حدد الداعية السعودي المثير للجدل المدير العام السابق لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة "أحمد الغامدي"، شرط الاعتدال، لحضور الحفلات الغنائية.

جاء ذلك في تغريدة له، عبر حسابه بموقع "تويتر"، ردا على سؤال، من أحد متابعيه، قال فيه: "يا شيخ أحمد ما هي الضوابط الشرعية لحضور حفلة غنائية؟".

ليرد "الغامدي"، قائلا: "الضوابط الاعتدال.. أخرج البخاري عن ابن أبي جحيفة قال: آخى النبي بين سلمان وأبي الدرداء، فزار سلمان أبا الدرداء فرأى أم الدرداء متبذلة فقال لها: ما شأنك؟ قالت: أخوك أبو الدرداء ليس له حاجة في الدنيا. فجاء أبو الدرداء فصنع له طعاما فقال: كل. قال: فإني صائم. قال: ما أنا بآكل حتى تأكل. قال: فأكل فلما كان الليل ذهب أبو الدرداء يقوم قال: نم. فنام ثم ذهب يقوم فقال: نم. فلما كان من آخر الليل قال سلمان: قم الآن. فصليا، فقال له سلمان: إن لربك عليك حقا ولنفسك عليك حقا، ولأهلك عليك حقا، فأعط كل ذي حق حقه. فأتى النبي فذكر ذلك له، فقال النبي: (صدق سلمان)".

جاء ذلك، بعد أن نشر "الغامدي"، مقطوعة موسيقية للفنان السعودي الراحل "طلال مداح"، وعلق عليها بالقول: " مقطوعة للفنان طلال مداح رحمه الله.. بعض من الترويح المباح يعين على المسير".

وأثارت التغريدة جدلا واسعا على مواقع التواصل، بين الناشطين الذين استنكروا ما ذكره "الغامدي"، لافتين إلى أن الموسيقى والمعازف من المحرمات ومن اللهو غبر المباح.

وكثيرا ما يثير "الغامدي" الجدل في السعودية، عبر تصريحاته وفتاويه التي لا تجد صدى في المملكة.

فسبق له أن أفتى بجواز "عيد الحب"، باعتبارها مناسبة اجتماعية، لافتا إلى أن الاحتفال به ليس محرما شرعا.

كما أنه له تصريحا شهيرا بأن "الموسيقى لها تأثير إيجابي"، لافتا إلى أن تحريمها "خلل يستوجب التصحيح".

وكان "الغامدي"، من أوائل الدعاة والعلماء، ممن دعموا كشف وجه المرأة في المملكة، وعلى رأسهم زوجته.

و"أحمد بن قاسم الغامدي"، فقيه باحث، وعارف بالخلاف، له اشتغال في الحديث والمنطق، شغل منصب مدير عام هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في منطقة مكة المكرمة سابقاً، وحاليا هو مستشار "مركز علوم القرآن والسُّنَّة".

تتلمذ على يد عدد من العلماء في فنون العلوم المختلفة، وله مقالات في عدة صحف ومجلات سعودية، وله عدد من البحوث الحديثية والفقهية والأصولية، وعدد من الأرجوزات الشعرية في فنون مختلفة.

المصدر | الخليج الجديد