الخميس 22 سبتمبر 2022 09:41 م

استنكر الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، التحذيرات الأمريكية بفرض عقوبات على البنوك في بلاده في حال تعاملها مع نظام الدفع الروسي "مير".

جاء ذلك في لقاء مع صحفيين في البيت التركي بنيويورك، الخميس، في ختام زيارته للولايات المتحدة للمشاركة في أعمال الجمعية العامة 77 للأمم المتحدة.

وقال "أردوغان" في هذا الصدد: "هذا لا يليق بالصداقة ولا بعلاقاتنا الاقتصادية".

وأشار إلى أن الخطوات التي سيتم اتخاذها في إطار العقوبات سيتم تقييمها من قبل الوزراء الأتراك المعنيين وبناء على ذلك سيتم التعامل معها.

وذكر أن لتركيا بدائل يتم مناقشتها من قبل الجهات المعنية، وأنه سيجتمع معهم غدا الجمعة لاتخاذ القرار النهائي.

وحول الرحلات الجوية المتوقعة بين روسيا وجمهورية قبرص التركية، أعرب "أردوغان" عن ترحيبه، مشيرا أن ذلك سيساهم في تحقيق قفزة نوعية باقتصاد قبرص التركية.

وأضاف أن السياحة هي إحدى أهم مصادر الدخل في قبرص التركية التي تتمتع ببنية تحتية جيدة جدا للسياحة.

وأشار إلى أن أحد الجوانب المهمة هو أن روسيا تتمتع بإمكانات سياحية عالية جدا.

وأعرب عن أمله في أن يتم الاعتراف بجمهورية شمال قبرص التركية في الفترة المقبلة، مشيرا أن ذلك يتبعه مستقبل مختلف جدا لها.

وبخصوص حضور رئيس الوزراء الأرميني "نيكول باشينيان" لقمة الاتحاد الأوروبي في براغ، قال "أردوغان": "هناك احتمال لحضور رئيس الوزراء الأرميني قمة الاتحاد الأوروبي في براغ، ويقال إنه فكر في لقائنا هناك، وقد نجتمع معه".

وأضاف: "ربما نلتقي به (باشينيان) ولكن سيكون لدينا بعض التحركات فيما يتعلق بقضايا منطقة القوقاز".

وتابع: "في الوقت الحالي نحن فقط في مرحلة تخطيط، لكن سنتحدث مع شقيقنا إلهام علييف (الرئيس الأذربيجاني) ونتخذ خطواتنا بناء على ذلك". 

وعلى صعيد أخر، قال الرئيس التركي، إن أنقرة تأمل بحدوث تطور إيجابي قريبا بشأن شراء بلاده مقاتلات F16 من الولايات المتحدة الأمريكية.

جاء ذلك في تصريحات صحفية بالبيت التركي في نيويورك، الخميس، غداة مشاركته باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وبشأن شراء مقاتلات F16، قال أردوغان إن "الأمور تسير في منحى إيجابي نتمنى أن يستمر، أعتقد أننا سنحصل على نتيجة بأقرب وقت".

وذكر أنه أجرى مباحثات إيجابية مع نظيره الأمريكي جو بايدن، وأخرى مع أعضاء جمهوريين في مجلس الشيوخ بشأن ملف شراء مقاتلات F16.

وأوضح أن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أجرى مباحثات أيضا مع الجانب الأمريكي.

وقال: "لم تتح لنا الفرصة لإجراء لقاء موسع مع السيد بايدن في حفل الاستقبال (على هامش أعمال الدورة 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة)".

واستدرك: "قد تتاح لنا فرصة لاحقًا لمناقشة هذه القضايا هاتفيا، وسنتابع العملية عبر مباحثات سيجريها وزيرا دفاعنا وخارجيتنا. التطورات تسير في منحى إيجابي حتى الآن".

وكانت تركيا قدمت طلبا للولايات المتحدة لشراء مقاتلات من طراز F16 ومعدات لتحديث مقاتلات من نفس الطراز ضمن سلاح الجو التركي.

وفي يونيو/حزيران شدد "بايدن" على ضرورة بيع مقاتلات F16 لتركيا وتحديث أسطولها، في تصريح له خلال مؤتمر صحفي بختام قمة زعماء حلف الناتو بمدريد.

وسبق أن صرح "أردوغان" في مارس/آذار بأن الوزير "أكار" يجري محادثات مع الجانب الأمريكي لشراء وتحديث مقاتلات F16 وإن الأمور تسير بشكل إيجابي.

وحول ضرورة إصلاح الأمم المتحدة قال اليوم: "ألم تظهر تصريحات (الرئيس الأمريكي جو) بايدن صوابية آرائنا حول مجلس الأمن الدولي؟ ألم يصلوا إلى النقطة التي كنا نتحدث عنها؟ الآن يقولون: لنرفع عدد الأعضاء الدائمين والمؤقتين".

وأضاف: "ينبغي ألا تكون (عضوية مجلس الأمن الدولي) دائمة ومؤقتة بل يجب أن تكون موحدة، ومن الضروري تأسيس نظام عضوية بالتناوب".

وأشار "أردوغان" إلى أن الأمم المتحدة تضم 193 دولة حاليًا، مشددا على ضرورة أن تتمتع جميع تلك الدول بصفة العضوية الدائمة بشكل متناوب.

  

المصدر | الأناضول