بلطجة وازدواجية معايير.. مشاهير عرب يستهجنون تصرف المنتخب الألماني بسبب الشواذ

الخميس 24 نوفمبر 2022 11:10 ص

استهجن فنانون وناشطون ومشاهير في مواقع التواصل الاجتماعي تصرف المنتخب الألماني في مواجهته ضد نظيره الياباني، واعتباره منع الترويج للشذوذ الجنسي في قطر تكميما للأفواه.

وقبل انطلاق صافرة مباراتهم ضد اليابان، التي أقيمت الأربعاء، وضع لاعبو منتخب ألمانيا أيديهم على أفواههم أثناء التقاط صورة للمنتخب، في احتجاج واضح على حظر الفيفا شارة "وان لاف" التي تعبر عن الشواذ جنسيا.

من جهتها، حضرت وزيرة الداخلية الألمانية "نانسي فيزر"، إلى مدرجات ملعب خليفة الدولي حيث دارت المباراة مرتدية شارة دعم الشواذ تحت سترتها، ونشرت الصورة عبر حسابها على "تويتر"، وعلقت عليها بوسم الحملة في إشارة لدعمها لها.

 

 

وكانت ألمانيا واحدة من عدة دول أوروبية، بما في ذلك إنجلترا، التي كانت تخطط لارتداء شارة قوس قزح في قطر لإظهار الدعم للشواذ في بلد يُحظر فيه الشذوذ الجنسي.

ومع ذلك، تراجعت الدول يوم الإثنين، قبل ساعات فقط من المباراة الافتتاحية لإنجلترا أمام إيران، بعد أن هدد الفيفا بفرض عقوبات رياضية، بما في ذلك بطاقة صفراء محتملة لأي لاعب يرتدي هذه الشارة.

الكيل بمكيالين

وفي هذا الصدد، تفاعل مغردون على مواقع التواصل مع تصرف المنتخب الألماني، مستغربين من سياسة الكيل بمكيالين لا سيما أن ألمانيا طردت لاعبها المسلم "مسعود أوزيل" بسبب إدانته للمجازر ضد المسلمين الإيجور.

وكتب الفنان المصري "محمد هنيدي" عبر حسابه في "تويتر": "تخيل كم العجرفة والبلطجة.. إن حد يدخل بيتك وعايز يفرض رأيه عليك بالعافية ويدعو لحاجات أنت ودينك وعاداتك وتقاليدك ومجتمعك رافضينها.. أوعى تخاف تدافع عن أفكارك مهما كان الثمن".

 

 

وغرد المعلق العماني "خليل البلوشي": "حتماً ستخسر حينما تفكر خارج كرة القدم، وعن أي تفكير هو الأقذر على وجه المعمورة .. لا أسف عليكم، فالكمبيوتر الياباني لقنكم الدرس ومازال هنالك الكثير من الدروس إن شاء الله".

 

 

وكتب الإعلامي "علاء صادق"، "فرحة المحترمين بفوز اليابان على ألمانيا تمثل انتصارا للمبادئ والأخلاق على دعاة الانحراف والرذيلة".

 

 

وقال الإعلامي الإماراتي "حسن الجسمي": "الألمان أتوا إلى المونديال لفرض توجهاتهم.. نسوا أن هنا يجب أن تأتي لكرة القدم فقط .. اليابان تكفلت بأن تعطيهم درساً لا ينسى وتذكرهم أن هذا مونديال فيفا للرجال – 2022".

 

 

فيما قال الداعية الفلسطيني "محمود الحسنات": "منتخب ألمانيا بعد منعهم من ارتداء شارات الشواذ ستحترمون الأرض التي تقفون عليها رغماً عنكم! نحن العرب للتربية والتعليم !!".

 

 

من جهته قال الصحفي السوري "قتيبة ياسين": "بوتين (الرئيس الروسي) أعلن صراحة أنه ضد المثلية وافتخر بأنه جرب على السوريين آلاف الأسلحة الجديدة وقتل عشرات الآلاف منهم.. عندما لعب المنتخب الألماني في مونديال روسيا لم يعترضوا ولم يقوموا بأي حركة.. ازدواجية واضحة لا لبس فيها".

 

 

بينما قال الحارس المصري "شريف إكرامي": "قرار موفق من الفيفا بمنع ارتداء شارة المثلية احتراماً للشرق الأوسط يقابله موقف غريب من المنتخب الالماني أمس.. المضحك هنا أن ألمانيا تعتبر من أكثر الدول الي بها ممارسات عنصرية بأنواعها المختلفة طبقاً لتقرير شبكة DW الألمانية في مايو 2022".

 

 

وقال الأمين العام للهيئة العالمية لنصرة نبي الإسلام، وعضو مجلس الأمناء باتحاد علماء المسلمين "محمد الصغير": "فكرة الشذوذ الجنسي والانتكاس الفطري يراد فرضها على الجميع، ومن مكاسب #كأس_العالم_قطر2022 التمسك بعدم الترويج لشعار الشواذ، وانصاعت الفرق الأوروبية خوفا من العقاب، لكن الفريق الألماني اعتبر ذلك حجرا على الرأي، وعبروا عن ذلك قبل المباراة، وهزمتهم #اليابان على غير المتوقع والحمد لله".

 

 

من جانبه، غرد المعلق الجزائري "حفيظ دراجي": "اليابان يؤدب الألمان على وقاحتهم، ويلقنهم درسا قي الكرة والأدب والروح الرياضية والأخلاق العالية، بعد صورة العار التي التقطوها قبل المباراة احتجاجا على منعهم من حمل شارة دعم المثليين.. إنها العدالة الإلهية.. أما نحن فلن نتنازل عن قيمنا وهويتنا وديننا!".

 

 

المصدر | الخليج الجديد

  كلمات مفتاحية

المنتخب الألماني ألمانيا مونديال قطر مواقع التواصل مشاهير حرب المثليين المثلية

على الطريقة السعودية .. اليابان تحقق معجزة جديدة وتقهر ألمانيا

منتخب ألمانيا يحتج على حظر دعم المثليين خلال أولى مبارياته المونديالية