الخميس 23 مارس 2017 11:03 ص

دعت سلطات الطيران المدني الروسية شركات الطيران القطرية لتنظيم رحلات من الدوحة إلى مطارات سوتشي وكالينينغراد وفلاديفوستوك، وتطبيق بنود «اتفاقية الأجواء المفتوحة» على هذه الرحلات.

واتفاقية الأجواء المفتوحة، نوع من الاتفاقيات تخلو تماما من أي تدخل حكومي لعدد الرحلات الأسبوعية أو السعة أو الأسعار ونقاط الخدمة. وبتعبير آخر، تتيح للناقل الجوي تشغيل عدد غير محدد من الرحلات بين دولته ودولة أخرى.

ومقابل استفادة شركات الطيران القطرية من مزايا اتفاقية «الأجواء المفتوحة»، يتوجب عليها التخلي عن التحليق عبر مسارات «سيبيريا».

وقال بيان صادر عن هيئة الطيران المدني الروسية، يوم الخميس، إن الدعوة تشمل تنظيم رحلات ركاب وشحن، ابتداء من صيف العام 2017 ولمدة ثلاثة مواسم إلى مطاري سوتشي وكالينينغراد، ولفترة غير محددوة إلى مطار فلاديفوستوك.

وأجرت هيئتا الطيران المدني، الروسية والقطرية، يومي 17 و18 من الشهر الجاري، مشاورات في موسكو بشأن توقيع اتفاقية نقل جوي جديدة بينهما، ولم يكشف البيان أية تفاصيل، إلا أنه أشار إلى أن الهيئتين اتفقتا على إجراء مزيد من المشاورات حول الاتفاقية في الدوحة قبل نهاية العام الجاري.

المصدر | روسيا اليوم