الاثنين 18 سبتمبر 2017 08:09 ص

كشفت صحيفة «ذا صن» البريطانية في تقرير لها، أمس الأحد، عن مرض نادر أصيبت به امرأة بريطانية، يدفعها لأن تغط في النوم حين تضحك أو تختبر مشاعر مؤثرة.

وقالت الصحيفة في التقرير إن الفتاة التي تدعى «جيسيكا سوثال»، البالغة من العمر 20 عاما، تعاني من مرضي «النوم القهري - Narcolepsy» و«الجمدة - Cataplexy»، والأول هو اضطراب عصبي ينجم عن عدم قدرة الدماغ على تنظيم دورات النوم واليقظة عادة، ويسبب نوبات نوم لا يمكن مقاومتها، أما الثاني يعني حالة مرضية يتوقف فيها الإحساس والحركة الإرادية فجأة، فيما تحافظ بقية الأعضاء على الوضع الذي كانت عليه.

وتقول «جيسيكا» حول ذلك المرض الغريب: «بعد دقيقة واحدة من الضحك أشعر بأن رأسي سقط على صدري، أو حتى أجد نفسي مستلقية على الأرض»، وتتابع «أكون مستيقظة تماما، أستطيع أن أسمع كل شيء حولي، لكن لا أستطيع الكلام أو الحراك»، مضيفة «الناس يعتقدون أنني كسولة لكني لست كذلك».

و«سوثال» هي أم لطفل وتنتظر مولودا جديدا، وبدأت تعاني من هذه الحالة منذ كانت في الـ15 من عمرها، عندما كانت تغط في النوم العميق أثناء الدرس، وتجبر الأم، التي تسكن مدينة توتنهام وسط بريطانيا، على النوم لمدة تصل إلى 13 ساعة يوميا حيث تلاحقها نوبات النوم حتى في العمل أو في الحافلة أو حتى أثناء إجراء محادثة.

وبعد أشهر من الاختبارات خلص الأطباء إلى أنها تعاني من «النوم القهري»، إلى جانب مرض «الجمدة»، الذي يسبب ارتخاء مفاجئا في العضلات.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات