الأحد 21 يوليو 2019 06:58 ص

تداول ناشطون، على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، يرصد الضحايا من الدعاة اليمنيين، الذين تم اغتيالهم على يد قوات لرجل الإمارات الأول بالجنوب اليمني نائب رئيس المجلس الانتقالي "هاني بن بريك".

ويظهر الفيديو، قائمة الدعاة المغتالين وتاريخ اغتيالهم، خلال الفترة من مطلع 2016 إلى مطلع 2018، والذين تم اغتيال أغلبهم بعد خروجهم من مساجدهم.

وتشير تقارير إلى تورط "بن بريك" الذي يضع صورة ولي عهد أبوظبي الشيخ "محمد بن زايد"، كصورة شخصية له عبر حسابه بموقع "تويتر"، بالتخطيط لجرائم اغتيالات، أدت لمقتل أكثر من 120 مواطنا لأسباب سياسية الفترة من 2015 إلى 2018 بينهم شخصيات اجتماعية وخطباء وضباط موالون للسلطة الشرعية في عدن ومدن أخرى.

والأسبوع الماضي، وجهت النيابة العامة في عدن، رسميا، تهمة الضلوع بالقتل والتخطيط لعمليات اغتيال بحق 30 من الدعاة والسياسيين اليمنيين، لـ"بن بريك".

وذكرت النيابة اليمنية، في بيان، أن "بن بريك يقف وراء تصفية 30 داعية في اليمن"، وهو ما من شأنه توجيه حكم الإعدام له ولمعاونيه قضائيا في حال ثبوته.

ويأتي اتهام "بن بريك" بعد تصاعد المطالبات الشعبية بمحاسبة قتلة العلماء والساسة اليمنيين، وتنفيذ أهالي مخفيين قسريا اعتصامات مفتوحة في عدن للمطالبة بالإفراج عن ذويهم في السجون السرية التي تديرها القوات الإماراتية وحلفاؤها بالمدينة الساحلية الجنوبية.

يذكر أن عدداً كبيراً من عمليات الاغتيالات التي شهدتها مدينة عدن، خلال السنوات الماضية، لا يزال مقيدا ضد مجهول.

المصدر | الخليج الجديد