السبت 31 أغسطس 2019 09:26 ص

أعلن مكتب الرئاسة الإيرانية أنه لن يكون هناك لقاء بين الرئيسين الإيراني "حسن روحاني" والأمريكي "دونالد ترامب" في نيويورك، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، الشهر المقبل.

وقال "محمود واعظي"، مدير مكتب الرئيس الإيراني، في تصريح لوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء، إن "تحليلات وسائل الإعلام الأمريكية حول لقاء الرئيسين الإيراني والأمريكي هي مهمة بالنسبة لهم فقط، مؤكدا أن الرئيس "روحاني" أعلن أنه لن يلتقط صورا تذكارية مع أحد.

وفي معرض رده على سؤال حول ما إذا كان مكتب "روحاني" حضر لعقد لقاء محتمل بين الرئيسين في نيويورك، أكد مدير مكتب الرئيس الإيراني عدم وجود هكذا برنامج على جدول الأعمال.

ولم يصدر تعليق فوري من جانب البيت الأبيض بخصوص عقد هذا اللقاء.

وقبل يومين، حذر المرشد الإيراني الأعلى "علي خامنئي" الرئيس الإيراني بشكل غير مباشر من التفاوض مع الإدارة الأمريكية.

كان "ترامب" عبر مرارا عن رغبته في مقابلة مسؤولين إيرانيين، لكن "خامنئي" أغلق الباب أمام المفاوضات قائلا: "الإدارة الأمريكية التي انسحبت من الصفقة النووية من جانب واحد غير موثوقة".

واشترط "روحاني"، الأسبوع الماضي، رفع العقوبات الأمريكية على طهران كخطوة أولى لبدء الحوار مع واشنطن، وذلك بعدما ذكر "ترامب" أنه على استعداد للقاء الرئيس الإيراني "إذا كانت الظروف مواتية".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات