الأحد 22 سبتمبر 2019 01:06 م

تخطط 3 بنوك تركية، لبيع حصتها في أكبر شركة اتصالات في البلاد "ترك تليكوم"، كانت شركة "أوريدو" القطرية قد رغبت بشرائها العام الماضي.

وذكرت البنوك، وهي "إش بانك" و"غارانتي" و"آك بانك"، في بيانات متطابقة منفصلة، الخميس، أنها عينت بنك "مورجان ستانلي" الاستثماري الأمريكي للإشراف على عملية بيع محتملة.

تمتلك البنوك تحت اسم "شركة لفنت للإدارة" حصة 55% في "ترك تليكوم"، تقدر قيمتها بحوالي 3 مليارات دولار.

وقالت البنوك بحسب صحيفة "صباح" التركية، إن الخطوات المطلوبة للعملية ومفاوضات البيع مع المشترين المحتملين ستبدأ.

وعاد الحديث مجددا، حول احتمالية شرائها من قبل شركة "أوريدو" القطرية للاتصالات، التي أجرت مطلع العام الماضي مشاورات مبدئية لشراء حصة في "تورك تيليكوم".

وأوضحت ثالث أكبر شركة اتصالات في منطقة الخليج من حيث القيمة السوقية، في بيان آنذاك، أن "هناك مشاورات مبدئية بشأن شراء حصة بالشركة التركية، لكنها لم ترتق إلى مرحلة المفاوضات".

وأجريت في وقت سابق العام الماضي، محادثات لبيع حصة لشركة الاتصالات السعودية، كما فشلت شركة "Oger Telecom" ومقرها دبي، في الحصول على قرض بقيمة 4.75 مليار دولار في عام 2013 للاستحواذ على 55% في الشركة التركية.

وتمتلك وزارة المالية التركية 25% من أسهم "ترك تليكوم" المتبقية، يتحكم صندوق الثروة التركية (TWF) بنسبة 5%، بالإضافة إلى 1.68% من الأسهم لمجموعة "D"، وتتبقى نسبة 13.32% من الأسهم في حالة تعويم مجاني.

المصدر | الخليج الجديد