الأحد 17 نوفمبر 2019 09:29 م

خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة المصرية نحو 1.3 مليار جنيه، قبيل إغلاق تعاملات الأحد.

ويعادل الدولار الأمريكي الواحد 16.50 جنيه مصري تقريبا.

وتباين أداء مؤشرات البورصة المصرية لدى إغلاق أول أيام تعاملات الأسبوع، وسط عمليات شراء من قبل المؤسسات وصناديق الاستثمار المحلية قابلها عمليات بيع من قبل المستثمرين العرب والصناديق الأجنبية.

وبلغ مستوى رأس المال السوقي مستوى 726.7 مليار جنيه، بعد تداولات كلية تجاوزت المليار جنيه، تضمنت تعاملات بسوق سندات المتعاملين الرئيسيين بقيمة 671 مليون جنيه.

وارتفع مؤشر البورصة الرئيسي (إيجي إكس 30) ارتفاعا طفيفا بنسبة 0.07%؛ ليغلق عند مستوى 14556.32 نقطة، فيما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة (إيجي إكس 70) بنسبة 0.85%؛ لينهي التعاملات عند مستوى 541.56 نقطة، وامتدت التراجعات إلى مؤشر (إيجي إكس 100) الأوسع نطاقا ليخسر 0.63% مسجلا 1438.68 نقطة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات