الخميس 13 يناير 2022 05:19 م

قال الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، إن المياه التي تصل إلى مصر والسودان لا تساوي 10% من المياه التي تسقط على الهضبة الإثيوبية، مشيرا إلى أن بلاده وصلت لمرحلة الفقر المائي.

جاء ذلك خلال لقاء "السيسي" مع الصحفيين الأجانب على هامش "منتدى شباب العالم 2022" بشرم الشيخ، مساء الخميس.

وأكد الرئيس المصري أنه حريص على إدارة حوار مع إثيوبيا للوصول إلى اتفاق قانونى ملزم بشأن سد النهضة.

وأوضح أن مصر توجهت إلى مجلس الأمن من أجل دفع جميع الأطراف إلى التفاوض حول اتفاق قانوني.

وأشار إلى أن مصر بدأت فى تنفيذ خطط استراتيجية لتعظيم الاستفادة مما لديها من قدرات مائية، لافتا إلى أنها ستصبح من أكبر الدول التى نفذت مشروعات لإعادة تدوير المياه.

كان الرئيس المصري قد صرح في وقت سابق بأن مصر تقترب بالفعل من مرحلة الفقر المائي، وهو ما يعادل أقل من 500 متر مكعب للفرد في العام.

وأكد أن "حديث الأشقاء الإثيوبيين لن يؤثر على وصول المياه إلى مصر"، مطالبا أن يتحول حديثهم إلى اتفاق قانوني ملزم.

وطالب "السيسي" بضرورة ملء وتشغيل سد النهضة، استنادا إلى قواعد القانون الدولي ومخرجات مجلس الأمن في هذا الشأن، وهو الأمر الذي من شأنه تعزيز الاستقرار في المنطقة ككل ويفتح آفاق التعاون بين دول حوض النيل.
 


 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات