السبت 22 يناير 2022 07:33 ص

قررت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين، غدا الأحد، بناء على طلب دولة الإمارات العربية المتحدة؛ لإدانة هجمات ميليشيا الحوثي الإرهابية على أبوظبي يوم الإثنين الماضي.

جاء ذلك بعدما طلبت الإمارات، في مذكرة رسمية، ليلة السبت، عقد دورة غير عادية على مستوى المندوبين لمناقشة "الأحداث الارهابية التي تعرضت لها جراء استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية لمنشآت مدنية في إمارة أبوظبي".

وقامت الأمانة العامة للجامعة العربية بتعميم الطلب الإماراتي على الدول العربية وأيدته دولة الكويت وعدد من الدول العربية.

وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية "أحمد أبوالغيط" قد أكد إدانته الشديدة للهجوم الحوثي على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية، وشدد على أن الجامعة تقف مع الإمارات في مواجهة العمليات الإرهابية.

كما أكد "أبوالغيط" على أن "دولة الإمارات ستظل على الدوام منارة للسلام والاستقرار وحصنا للأمن والأمان ولن تنال منها هذه العمليات الإرهابية الجبانة"، معربا عن ثقته في قدرة الإمارات على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لصون أمنها واستقرارها وحماية سيادة أراضيها.

وفي وقت سابق الجمعة، نصحت القوات التابعة لجماعة "أنصار الله" في اليمن (الحوثيون) الشركات الأجنبية العاملة في دولة الإمارات بالمغادرة، وقالت إنها "بلد غير آمن"، في إشارة إلى أنها قد تستهدفها ثانية.

ونقلت شبكة "CNN" الأمريكية، الخميس، عن السفير الإماراتي لدى الولايات المتحدة "يوسف العتيبة" أن جماعة الحوثي استخدمت صواريخ كروز وأخرى باليستية وطائرات مسيرة في الهجوم على أبوظبي.

فيما كشفت وكالة "رويترز" أن صالة للمسافرين تحت الإنشاء في مطار أبوظبي، أصيبت بصواريخ، وأن عددا من العمال تعرضوا للإصابة، جراء الهجوم الحوثي.

المصدر | الخليج الجديد + واس