الخميس 30 يناير 2020 03:29 م

بحث وزير الخارجية العراقي، "محمد علي الحكيم"، ونظيره الأردني، "أيمن الصفدي"، الخميس، تأثيرات "صفقة القرن" على استقرار المنطقة وأهمية خفض التوتر فيها.

جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي أجراه "الحكيم" مع "الصفدي"، وفق بيان لوزارة الخارجية العراقية.

وقالت الخارجية العراقية، ان الطرفين "بحثا مستجدات الأوضاع الراهنة، وما أعلنت عنه الولايات المتحدة الأمريكية بما يسمى صفقة القرن، وتأثيراتها في استقرار المنطقة، ولاسيما على فلسطين، والأردن".

وأشار البيان، إلى أن "الجانبين تبادلا وجهات النظر حول أهمية خفض التوتر بالمنطقة، والحفاظ على أمنها".

ومساء الثلاثاء، أعلن "ترامب"، في مؤتمر صحفي بواشنطن، الخطوط العريضة للصفقة المزعومة، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، "بنيامين نتنياهو"، فيما رفضتها السلطة الفلسطينية وفصائل المقاومة وتركيا وعدة دول أخرى.

وتتضمن الخطة المكونة من 80 صفحة، إقامة دولة فلسطينية "متصلة" في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق بلا مطار ولا ميناء بحري، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة موحدة مزعومة لـ(إسرائيل).

المصدر | الأناضول